الكويت الان

الجمعة، 6 نوفمبر، 2009

ماذا تريد يا صديقي الملحد

تحية طيبة و بعد ,,,

عودة للتدوين بعد ان فاتنا الكثير ... و اكثر ما فاتني هو تواصلي مع المدونات و تفاعلي مع ما هومطروح
و بعد قرائتي السريعة لبعض ما هو مطروح , وجدت التشابه في ما يسرد في المدونات من مواضيع سياسية
لن اتطرق لها ...

صديقي الملحد و ان سميت نفسك بتسميات اخرى ...

ماذا تريد من خلال طرحك السخيف و المتهجم و الخالي من ابسط مفردات الموضوعية ؟

و ما هو السر الدفين في لغة الصراخ و حده الطرح في كتاباتك ؟

بين الوقت و الاخر ... يظهر لنا مخبول يصرخ و يزمجر بعد ان يقرأ ما يتيسر له من كتب عقيمة و لا تخلو من
الصراخ و الزمجرة .

فنجده يتبنى ما يرد بها من افكار و يتبنى لغة مضحكة جدا

ما يشدني اليوم هو ظهور انبياء الالحاد في مجتمعنا ممن يدعون للاستهزاء بالدين و يا ليتهم فهموا دينهم

فبكل بلاهة تجد من يتهجم على القرآن الكريم دون ان يقرأه قراءة متعمقة

مدونات كثيرة تتبنى الخط الالحادي , و لكن عند قرائتها و التصفح فيما ورد بها لا نجد سوى البذاءة و السخرية
ولا نجد فيها اي بديل ناجح .


و لسنا بصدد البحث عن بديل لدى امثال هؤلاء , فهم عجزوا عن وضع رؤية سليمة لهم ... و الا ما الذي يدفعهم لكل
هذا التطرف و الاستهزاء و البذاءة في اغلب الاحيان ؟

عند قراءة هذه المدونات نجد عقدة نفسية بين السطور , و هنا نفسر الانتقاد بصيغته الهجومية

يجندون انفسهم تحت لواء الغباء و التكرار الممل لما يرد في المدونات الالحادية الشهيرة

و المحزن في الامر ان العقدة الموجودة لديهم تنموا و تكبر ملتهمة سبل النقاش الموضوعي معهم .




مانتوفاني