الكويت الان

الخميس، 30 يوليو، 2009

سيد القمني .. لا تستحق

(تحديث بالاسفل )

يرى بعض المتحضرين و الاكاديميين العرب ان المجتمع العربي , او المجتمع الاسلامي او المجتمع العربي الاسلامي
مجتمع منغلق و متخلف زاخرا بكل ما هو مسيء للانسانية , مدمرا عقل الانسان ., و شملوا هذا الانغلاق الديانة الاسلامية معلقين عليها شماعة فشل بعض المطبقين لها لجهلهم و لعدم قرائتهم الموضوعية المجردة لها .

و يجد هؤلاء المتنفس في - الضد - لكل او بعض سمات المجتمعات اعلاه , اجد ان هؤلاء الاضداد الرافضين هم ضحية انغلاقهم على الامثلة السلبية للدين و المجتمع و لعنها لعن الظلام بدلا من اضاءة بسيطة لشمعة صغيرة .

في الاونة الاخيرة طفح على السطح شخص يدعي انه مفكر (مثير للجدل) يدعى سيد القمني , صاحبنا القمني يجد ان الاسلام هو نتاج تخطيط من (عبدالمطلب)، خلونا نقول ان الرجل يدعي ان الدين الاسلامي خطة من اجداد الرسول صلى الله عليه و سلم لترسيخ حكم ما .

وجد الانسان المصري المؤمن البسيط ان ظهور مثل هذا المفكر و تكريمه من الدولة اساءة له الامر الذي جعل هناك رأي عام بان هذا الظاهرة (السلبيه) يجب ان يوضع لها حد .

آراء هذا القمني استفزت الانسان البسيط , رجل الدين , المفكرين (اصحاب العقول) , و من الطبيعي في هذه الاحوال الغضب و السخط لمحاولات (سي السيد) نسف الرسالة السماوية السامية التي اصلحت الكون و انتشلت الانسان من الجاهلية , التي يريد البعض ان نعود اليها تحت مسميات عبيطة و افكار اعبط يخجل منها العقل الانساني

ابتعاد البعض عن قراءة (و فهم) كتابنا السماوي الكامل جعلهم ينجذبون نحو القطب السلبي من رموز الدين (المتشددين) حتى لعنوهم و لعنوا دينهم جملتا و تفصيلا .

اين القصور ؟؟؟

القصور يكمن في مفكرينا المناصرين لكل ما هو شاذ نكاية بالمتشددين الاسلاميين و هذا الخطأ بعينه , فهؤلاء تخلوا عن عقولهم و تخلوا عن تجريدهم للعبارات الرمزية الراقية في القرآن و جعلوها حجة لهم ضده .

اختصر كلامي بأن (قمنينا) اعلاه من المتباكين على صدام حسين التكريتي و يعتبر من المهاجمين على دول الخليج.

هل مر القمني بطفولة بائسة تجعله يقلب الكتب ليثبت حزبية تأسيس الاسلام و هدم الرسالة ؟؟
البعض يعول هذا على نشأته في بيئة دينية تتسم بـ (الإقصاء و الشدة) كونت لديه عقد نفسية من هذا الدين

السؤال الاهم ...

القانون يحمي القمني من القتل و اهدار الدم لكن ...

اين هؤلاء المطبلين و المدافعين عن هذا (القمني) عن المغدورة التي قتلها متشدد عنصري داخل محكمة المانية بحضور القاضي ؟؟؟
اين رسائل المناصرة و التضامن لمن لجأت للقضاء ؟؟؟

اليس اللجوء للقضاء العادل في الخصومة من سمات المجتمعات الليبرالية المتحضرة التي ينشدها هؤلاء ؟؟

اليسوا هم (المطبلين للقمني) من يدعون الليبرالية و يسعون لحماية حقوق الانسان المدنية و الفكرية ؟؟

ام ان مرض (الكاسكو) بدأ يستفحل لدينا ؟؟


مجرد تساؤل


مانتوفاني

السادة و السيدات المتضامنين مع القمني الذين حددوا وجودهم في الكويت
و اسفي الشديد انهم من خيرة مثقفي الكويت الذين عرفنا بعضهم كحمامات سلام
و نماذج لاحترام الغير , للاسف نجدهم يتضامنون و ينصرون من يفتري و يكذب بكتاباته
و من الحوار المتمدن انقل لكم الاسماء التي وردت في حملة مناصرة القمني


1- عدنان حسين كاتب صحفي عراقي
2-عقيل عيدان كاتب و باحث
3-صالح ابراهيم الصالح اعمال حرة
4-ابتهال عبدالعزيز طاهر الخطيب استاذة جامعية
5-لمى العثمان كاتبة
6- نور ناصر محمد اداري
7-حمد نبيل الصايغ تريننج كووردنيتر (منسق تدريب)
8- بدر الغانم -
9- ميس خالد العثمان روائية
10- علي حسين البدري اتصالات متنقلة
11-براك الاحمد طالب في كلية الطب


اعرف اغلبهم ,,, ناس في قمة الرقي و السمو و الاحترام ... يحز بالنفس و الخاطر دعمهم لسيد القمني
وهو من شكك بمعتقدات الناس و بطريقة لا تليق بالحوار المتمدن الذي ننشده جميعا

هل يستحق ؟؟؟


مانتوفاني

هناك 60 تعليقًا:

Don Juan يقول...

هالنقطة بالذات كنت اتكلم فيها امس مع أحد الأشخاص ,, عن كون هالنوع من الناس ياخذون زخم غير عادي بالمجتمع و يصيرون حديث الناس ,, و افكارهم بالحقيقة يمكن ما تكون صحيحة و يمكن تكون مسمومة ,, لأن الي صاير انه مجرد ما انت تطب بالدين و الدينين انت بالسيف سايد ويانا ,, و هالشي غلط ,, لازم نكون موضوعيين أكثر برايي :)

mantovani يقول...

يا مرحبا دون جوان عاش من شافك

فعلا كلامك صحيح , خصوصا ان في عندنا ناس بمجتمعنا يهرطقون و يلحدون احيانا
للكسب الشهرة و الصيت رغبتا منهم في
ان يكونوا حديث المجتمع.

صديقي دون جوان هؤلاء البؤساء يخافون من مزبلة التاريخ لانه لا مجال لهم سوى اللغو .

مانتوفاني

mantovani يقول...

بالمناسبة

جميع المتباكين على (سي سيد) القمني
يجهلون ان المجموعات التي شكلت رأي عام ضده

لجأت للقضاء العادل لسحب جائزة الدولة منه

للتوضيح

مانتوفاني

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

بوست رائع
قريته اول مره وما فهمت بعض النقاط
بس لما قريته مره ثانيه فهمت كل شي
عندي حساسيه من هالمواضيع ,
لكن ببدي راي بكل بساطه بما إن الصفحه عندي بيضه
....
استغرب إن القانون يحميه !
أو يحمي مثل هالعقول اللي تفكر بطريقه تهدم الرساله اللي انرسخت في عقولنا من الصغر
وأول الأسباب اللي تخليني اقتنع
إنه إنسان بائس , مشتت الفكر
تأيده لما يفعله صدام !!
في احد يحب هالشخص :s ?
أو ينكر ظلمه المستبد , وعنفوانية افعاله ؟
لكن شنقول غير إن اللي يبونه يحطونه عالراس واللي ما يبونه ينداس
مشكور اخوي , ولو إن اللي قلته مو قد المستوى
شكراً لك مره ثانيه D;

mantovani يقول...

حافية القدمين

تحية طيبة وبعد

بالعكس مشاركتك الراقية فوق المستوى
المطلوب .

للاسف يا حافية القدمين ان هناك عدد لا بأس منه من الناس اللي كنا نتوسم فيهم الخير قاعدين يدافعون عنه و مشاركين في حملات التضامن معه ...

شكرا لزيارتك

مانتوفاني

غير معرف يقول...

هل قرأت أنت كتاب للقمني ؟

هل تتكرم وتظهر بأي كتاب ورد عن سيد القمني أن عبد المطلب قد خطط .. ألخ ؟

mantovani يقول...

السيد النكرة الغير معرف

نعم قرأت كتيب القمني
و الذي يعتبر موسوعة في المغالطات التاريخية و الخثرقة اللا معنى لها
فخلط الزيت بالرمل .

كتاب سخيف عنوانه " الحزب الهاشمي وتاسيس الدولة الاسلامية"

كتاب عيب على صاحب المطبعة انه دخله عنده , لولا الحاجة


الكتاب موجود في الانترنت ابحث (او) تكلم بصراحة فأنا اشعر بمعاني ضمنية
في تساؤلك الهلامي



مانتوفاني

Blog 3amty يقول...

آه لو تعلم يا صاحبي .. أن لا ناقة للقمني بهذا ولا جمل !



فأن كانت جائزة الدولة التقديرية لفرع العلوم الإجتماعية تصدر عن ترشيح المجلس الأعلى للثقافة المصري الذي يرأسه "هم بعد" وزير الثقافة المصري "الفنان" فاروق حسني صاحب التصريح الشهير المناهض للحجاب ـ راجع اليوتوب ـ الذي يكشف نوعية وفكر المعسكر الذي ينتمي له.



ليس هذا فحيب فالذي دعّم فوز "القمني" بالجائزة كانت الرغبه العارمة لدى سعادة الوزير لحصد الأصوات الدولية التي توصله لسدة رئاسة (اليونسكو) ـ منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم ـ والذي ترشح لها !!



والتي تستدعي منه أن يعتنق من كل فكر زهره ـ أو ربما صفقة!! ـ وأن يمارس الإنبطاح الفكري والإنحطاط المعتقدي حتى على نفسه ودينه وفكره حتى يلقّب "بالمنفتح" على الثقافات الأخرى، وبهذا يكون قد نال على رضى أكبر عدد من أصوات الدول المخالفه "لنا" فكرياً وعقائدياً وسياسية فصاحبنا "منفتح على الآخر" وغير متزمت وعلماني ضد الحجاب ويهب الجوائز الفكرية الرفيعة للعلمانيين المشككين بصلب العقيدة الإسلامية.



فالقمني مجرد قمبله صوتية يستعملها الوزير عشان يلمّع نفسه في الخارج، ولو لم يكن "القمني" الفائز لكان بن (......) غيرة نال الجائزة وغيره كثيرون !





تقبل قبلاتي الساخنة :)

mantovani يقول...

بلوج عمتي ...

في البداية احب اشكرك على تنويرك لنا
لان الاضافة اللي قدمتها للموضوع نورت جوانب كثيرة لم اتطرق لها

الا و هي من يرعى هؤلاء و من يحتضن مواهبهم و ما الدوافع التي جعلت هذا الوزير يكرم من يشكك في الرسالة السماوية.

المضحك المبكي ان هذا القمني لديه كتب اخرى و بالاخص الكتاب الذي يتناول سيدنا ابراهيم عليه السلام

و الله كوميديا سوداء



=======

بلوج عمتي

الازمة انتقلت لي مجتمعنا و الحملة اللي
تدعم سيد القمني احتوت على اسماء
شباب روائيين و مثقفين حرام ينجرفون ورى هالقمني و من يدعمه ....


المشكلة ان الشباب الكويتي المفكر العاقل الرزين ما عنده سالفة هاليومين
الا قراءة لمثل هؤلاء


يا اخي كل ما تسأل واحد انت شنو تقرا ؟

يقولك : "كتب نقد الاديان"

و المضحك المبكي ان هؤلاء لا ينتقدون سوى الاسلام



مانتوفاني

Manal يقول...

موضوع مهم
ونشر بعدد من الدونات
وكل نقله بطريقته
والتعليقات كثيرة فيه

ساقرء اكثر
وان شاء الله لي عودة

mantovani يقول...

حياج الله يا منال

==

زيادة على الموضوع , اقري الكتب مالته
منشورة بالانترنت , و شوفي المغالطات التاريخية و التلفيق على التاريخ

مانتوفاني

White Wings يقول...

لا يوجد بشر على الأرض يستحق كتم صوته، مهما كان وأياً توجه هذا الصوت
شكراً لك

mtfa2el يقول...

الحرية مع الاحترام أهلا و سهلا

حرية القمني و أمثاله اللي مثل ويهوهم أنا أقول ياكل تبن أحسنله لما يتكلم على الإسلام و النبي ..

و مثل ما قلت " لا يستحق " !!

mantovani يقول...

وايت وينجز

كتم صوته ؟؟؟

الحمدلله الذي جعلنا نفرق بين الصوت و الصوت "النشاز"

هذا المشكك بالدين يدس السم بالعسل
و يحاول ان يضلل الناس بآراء تحمل مغالطات تاريخية

و هل الكذاب يستحق و يستاهل التضامن؟

====

لو اخذنا برأيك الكريم لأعطينا المبرر
لطالبان و القاعدة لافعالهم في العالم

هؤلاء بغض النظر عن العنف , فأن لهم
اطروحات نظرية و لديهم ادبيات ...

هل المطلوب ان تحترم ؟؟؟
و هل وجدنا من ينظم لهم الحملات التضامنية ؟؟

هم يمسون عقائدنا و هذا القمني يمس عقائدنا ايضا

====

القمني في حوارة مع الشيخ يوسف

نجده كالجرسون المصري الذي يبرر لك وجود
شعرة في الطبق بالتزامن مع وجود ذبابة ميته فيه و يقول لك :

لأ دا عاجي "عادي"

احنا بالمنيو كاتبين ان مطعمنا بيئدم بروطين "بروتين"

و الشعر و الدبان اللي بالطبأ كوللو بروطين

======

بالنهاية

من يريد ان يظهر صوته للمجمع
يجب ان يحترم هذا المجتمع اولا
لا ان يؤلف و ينسج المغالطات
و يحصد منها الجوائز

=====

و للحديث بقية


مانتوفاني

بـابـل يقول...

مساء الورد
أحيي فيك غيرتك على الدين

والقمنى وغيره مايقدرون ينالون من دين محمد السماوى صل الله عليه وعلى آله

وأحب أزيد على هالموضوع

خواطرك وااايد حلوة وأفكارها جديدة


شكرا أخوى الغالى


وبس


بابل

mantovani يقول...

متفائل

فعلا الحرية التي تحترم الناس و معتقداتها
مطلوبة

و اشكرك على مشاركتك القيمة

مانتوفاني

mantovani يقول...

بابل

انا مستانس من اطرائك الجميل , لطالما اعجبت بكتاباتك و مشاركاتك

انا انسان الحمدالله عقليتي متفتحة و احب البحث , لكن الدين و المعتقد خط احمر .

اذا راحت غيرة الانسان على الدين
راحت منه وايد اشياء حلوة


صدقني انا متضايق من افكار القمني
لكني متضايق اكثر و عتبان على اللي متضامنين معاه


تحياتي لك

مانتوفاني

secret يقول...

اولا: كلامك انت هو من يخاطب اصحاب العقول فعلا.

ناس تتباكى على من يسيء للدين الاسلامي فقط، باسم حرية التعبير، و يتجاهلون نفس المبدأ اذا ما مس الظلم احدا لا ينتمي لهم !

مواقفهم لا تخلوا من ازدواجية المعايير .. ابدا !

اما بالنسبة للقمني ..

فعلا .. شخص ذو طفولة بائسة نشأ في بيئة مثل ما قلت تتسم بالاقصاء و الشدة شنو تتوقع منه ؟؟

استدلاله الخاطئ في بحوثه ليست اكثر من مجرد رد فعل سلبي .. غير مقنع لابسط المعايير !

يريد ان يبين ان سيدنا موسى هو اخناتون !
بلا استدلال منطقي

يقول الاسلام ليس دين سماوي و انما مؤامرة من بني هاشم !
و لم يفسر موقف ابي لهب من دعوة الرسول الاكرم و لم يجب على الكثير من التساؤلات

مغالطات في بحوثه ما تخلص !!

موقفه من الغزو العراقي الغاشم اكبر دليل
وين الانسانية؟؟
اللي صار بالكويت مو ظلم بس عشان عيون القمني ؟

اه لو تقرا بس شلون يبي يبين التناقض بالقرآن الكريم .. شخص بلا عقل فعلا

و اذا قلت له شتبي .. يقولك علمانية بس
و الله يضحكون

ولا حتى يعرفون شنو العلمانية ولا الليبرالية

تشبيهك له بالجرسون راكب عدل .. ما تتصور شكثر :))

مرة صديق عزيز قاللي لا يوجد عربي ليبيرالي او علماني عليه القيمة

و فعلا كلامه سليم :)))

يجهلون كل ما ينادون به و لكنهم مبدعون فقط في القفز و الخلط بين المعايير

فقط من اجل خالف تعرف ..

اذا تبي تتكلم عن سخافة القمني ما تخلص

و المهمة المستحيلة هي العثور على من هو اسخف منه و من هم على شاكلته


تقبل تحياتي الحارة بدون قبلات ساخنة مثل قبلات بلوق عمتي

mantovani يقول...

الصديق سيكرت ...

للاسف الباحثين عن حرية الرأي الطامعين في اجواء صحية للتعبير عن الرأي خلطوا الماء بالزيت بالرمل و أيدوا ((القمني)) و اعتبروه بطل الامة .


استدلالات القمني تلفيق و افتراء على التاريخ , يلعن خيرة زين ما قال ان جرندايزر هو مسيلمة الكذاب !!

اتمنى انك تكتب عنه موضوع يتناسب مع قدرة , مثل ما كتبت عن القصيمي

عزيزي سيكرت ... بلوج عمتي امطرنا بوابل من القبلات الحارة و راح

تحياتي لك عزيزي

مانتوفاني

غير معرف يقول...

انت شوف الدعم له من "بعضهم" بس عشان ينقال عنها مثقفة وفاهمه

kuwaitya_7saweya يقول...

موجوده بس الدوام الدوام الدوام ماخذ كل الوقت

mantovani يقول...

السيد الغير معرف ,

كلامك صحيح بشكل عام لكني لا احبذ التلميح لهذا و ذاك .

كل ما اتمناه ان تكون معرف و نعرف وجهة نظرك بالموضوع

مانتوفاني

mantovani يقول...

يا هلا بالحساوية

الله يعطيج العافية , و الله مشكلة ضغط العمل و انشالله نشوفج في بوستات حلوة خفيفة من بوستاتج الروعه

مانتوفاني

مبندر يقول...

الزميل العزيز مانتوفاني

تحية لك، في البداية يجب علينا الإعتراف بحقيقه و هي أن للتاريخ الإسلامي صفحات سوداء كما أن له صفحات بيضاء..

من يقرأ لسيد القمني بعين الفاحص المفكر سيجد بأن الدكتور القمني - و في كثير من كتبه و مقالاته - يستشهد بالأحداث التاريخية السوداء التي تخدم الفكره التي يود إيصالها و يتغاضى عن أحداث من الممكن أن تكون حجه عليه و على ما يحاول إثباته، و هذا خلل كبير في منهج البحث العلمي - أي بحث علمي - يقع فيه كثير من الباحثين، حيث من المفترض على الباحث أن يتجرد من أي أفكار مسبقه ويترك النتيجه للنهايه، التي تقوده إليها أدواته العلمية في البحث..

ولكن في نفس الوقت لا يجب أن نغفل للدكتور القمني إسهامه ولو بشكل بسيط في لفت أنظارنا إلى أحداث و متناقضات كثيره في التاريخ الإسلامي و شخصياته، مما يدعو إلى إعادة التفكير و البحث في هذه الأحداث و الشخصيات لنصل إلى إستنتاجات جديدة..

أما بما يتعلق بموضوع الجائزه و أحقية القمني بها من عدمها فأقول:
أن اللجنة التي قامت بالتصويت على هذا الإختيار - وهي فعلا محل تساؤل للأسباب التي ذكرها الزميل العزيز بلوغ عمتي - هي لجنه رسمية قامت بممارسة صلاحيتها بمنح الجائزه، و قام رجل الدين يوسف البدري برفع دعوى قضائية، و هي ليست المره الأولى التي يقوم فيها يوسف البدري برفع هذا النوع من القضايا على مفكرين و كتاب ينتمون إلى فكر مخالف له، و هذا حق ليوسف البدري لا أحد ينكره عليه..

ولكن ما أرفضه و بشده هو الأسلوب الذي تتبعه الجماعات الإسلامية المتطرفه و جبهة علماء الأزهر في المحاوله للتأثير على الرأي العام عن طريق فتاوى التكفير و الزندفه و التي راح ضحيتها سابقا و بنفس الأسلوب الدكتور فرج فودة و كان المنفذ هذا "الإنسان المصري المؤمن البسيط" الأمي الذي لا يقرأ و لا يكتب..!!

من لديه رأي مخالف للقمني فليستعن بالقلم و الورق و المنهج العلمي السليم.. لا السكين و المسدس و التهديد و الوعيد..

أود التأكيد على أني هنا لا أتطرق إلى أحقية الدكتور القمني من عدمها، فأنا لا تتوافر لدي المعلومات التي تخولني بأن أصدر مثل هذا الحكم..


تحياتي

مبندر

بن كريشان يقول...

القمني اللي مو عاجبك هو احسن مفكر عربي و تاج على راسك

AuThoress يقول...

الاخ العزيز ..

من يؤيد ضمن حملات التوقيع، يؤيّد المبدأ، الذي هو بالأساس أن من حق أي "إنسان" التعبير عن رأيه بالقول والكتابة ، دون إيذائه أو الضغط عليه بأي شكل من الأشكال، تحت أي حجة او ذريعة حتى لو كانت "دينية" بحته..

الدعم لا يتعلّق بــ سين او صاد من الناس، انما ذكر "الشخص" لبيان الحالــة ذاتها، الآن كان "القمني" أو غيره، لابد من دعم مبدأ "الحريـــة" في البحث والكتابة والقول، دون إيذاء الآخر بالحجر عليه او على معتقداته التي يراها "هو/هي" صحيحة.

شكرا لك دائما

mantovani يقول...

مبندر

اتشرف بوجودك في مدونتي و لك مني افضل تحية ...

عزيزي ... علينا الاعتراف بأن التاريخ
كتب بأيدي البشر و ان كان هناك تاريخ اسود لبشر فهذا في نطاق و مجال البحث عن (ممارسات) هؤلاء البشر
و ليس الدين
و هذا اللي فشل فيه القمني اللي البس افكاره بثوب النوايا المبطنة الهدف منها نسف الرسالة السماوية

و انت يا مبندر استدللت بنقطة ان القمني تجاهل بعض الاراء التاريخية كي لا تشكل رأيا ناسفا لأفكاره
و هذا النفاق و التلون بعينه

مبندر ...

كان من الاولى ان يقوم بالقراءة بعين فاحصة للممارسات الخاطئة لرجال الدين
لا ان ينسف الدين نفسه.

نحن نعلم حجم المشكلات التي سببها تدوين التاريخ على مر العصور ... و اكاد اجزم ان اغلب مشكلاتنا سببها المؤرخين , لماذا نجد القمني يلعب على هالوتر و يستغل الباحثين عن الشهرة و يجعلهم بصفه للاساءة للدين مستغلا
حكاية حرية الفكر و الرأي !!

جائزة القمني
في الواقع هذي الجائزة بصفة شخصية لا تعنينا بقدر ما وراء هذا الفعل
و تزامن هذا الشيء مع انطلاق و نشاط زبالات التدوين و مهاجمتها للدين الاسلامي بأسلوب واطي .


صديقي الجديد مبندر ...

ما ترفضه انت من تطرف الجماعات التي تدعي انها اسلاميه هو ما ارفضه انا
و الاصوات العقلانية ايضا .
ولكن هل الرفض لهذا التطرف يعني اني اتضامن مع من ينسف و يشكك بالرسالة و يهرطق هنا و هناك ؟؟؟؟

هل كلام القمني الخالي من المنهج العلمي
السليم هو افضل ما نملك كأصحاب عقول نيرة ؟؟

اخيرا و للعلم فقط ...

القمني يقول ان هناك تناقض في القآن الكريم و استدلاله غير مقنع لاي شخص ذو عقل (و ان كان ملحدا) تصدق ؟؟

ما عندي مشكلة اني اسهب لك بسخافات
طرح القمني ... لكني اخاف اصير سخيف مثله بمجرد نقلي للترهات اللي يطنطن عليها

مبندر ...

تشرفت بالحوار معاك ارجوا اني وضحت النقطة

مانتوفاني

mantovani يقول...

بن كريشان...

يا عمي انت و سيد القمني سيان

لكن انت احسن منه بصراحتك

اهو اذكى منك بتوصيل الرسالة



فاهمني انت و اللي مثلك ؟؟

مانتوفاني

mantovani يقول...

AuThoress
الراقية و العزيزة جدا

بما ان احنا هني بصدد الحديث عن الحرية
و الاحترام , لازم نتكلم عن القاعده
الاولى للحرية :

"حريتك تنتهي عندما تتعدى على الاخرين"

بصيغة اخرى :

"حريتك مرتبطة بأحترام الاخرين"

وين الاحترام بطرح القمني ؟

انتي قريتي بتمعن التعليقات المصاحبة للحملة ؟؟

كانت تتضمن حفلة لطم و شق جيوب و تباكي على افكار القمني ...

الغالبيه في حملة مناصرة القمني تعتبر ان طرح القمني هو خلاص الامة العربية و الاسلامية ... عمى بعينه

اقري كتبه موجودة بالانترنت

اثق بعقليتج , اذا لقيتي فيها شي مفيد للبشرية , للحضارة الانسانية
أو لتقدم و رفعة البشر لج مني هدية قيمة

مانتوفاني

غير معرف يقول...

الفكر يرد عليه بالفكر وليس التحقير والمنع والكتم , نظرتك قد تكون حساسه اتجاه التاريخ الديني لكن يوجد غيرك متجرد من هذه الحساسيه وينظر الى الموضوع بنظرة أكاديمية الى مادة علميه بحته

غير معرف يقول...

يا استاذ مانتوفاني

أرجوك أن تتفحص وتتبين وتتأكد قبل أن تنشر معلومة مغلوطة

سيد القمني يكره صدام حسين كرها شديد.. من أين أتيت بهذه المعلومة.. انها كذبة كبرى.. ياريت تأتي بالدليل

أما كتبه .. أرجوك اعطني دليل واحد على كفره.. ففي كتاب الحزب الهاشمي.. ذكر ان تهيئة الأرض للرسول (ص) هي إرادة الله

كما أن سيد القمني قال انه مسلم ويؤمن بالنبي (ص)

يكفي افتراءات رجاء

تحية لك

mantovani يقول...

السيد او السيدة الغير معرفة رقم 1

لا تظلمني و تقول اني حساس تجاه التاريخ الديني ... انا ذكرت في احد ردودي على احد السادة المعلقين ان التاريخ يكتب على يد بشر , و يناقش سير و روايات عن بشر ...

لذلك فأن التاريخ قابل للنقاش
العقلاني الراقي بوجود الادلة و
الشواهد و المقارنات العقلانية

لكن

لغة التشكيك و البين سطوريات التي ابدع بها القمني في مسيرته هي التي
تثير انتقادات و سخط العقلاء


مانتوفاني

mantovani يقول...

الغير معرف 2

ياااه الحين لما قلنا ان القمني من ربع صدام , كبرت الموضوع و هجت و تضايقت ... و طلعتني كذاب أو على الاقل انقل الاكاذيب ...

مستخسر على الناس المسلمين انها
تعترض على القمني و اقاويله و مغالطاته, مثل ما اعترضت
انت على معلومة محبة القمني لصدام حسين؟؟


اما بخصوص الشق الغير منطقي في ردك
فأنا اسألك يا عزيزي ... من كفر القمني هنا في مدونتي ؟؟ انا لم اقل
انه كافر (حشا لله)

بعدين شنو يعني تهيئة الارض للنبوة ؟؟
ان عبدالمطلب يبي يسوي دولة و ايي محمد و ياخذ حلم جده و يقول انا النبي لا كذب انا ابن عبد المطلب لانه حقق حلم الجد ؟؟؟؟ من صجك ؟ هذا مو الباس الحق بالباطل ؟


و اذا القمني قال انا مسلم ... اتمنى ان نسلم من لسانه و يده
من حكمة الرسول ان في الحديث الشريف
بدى السلم من اذى اللسان قبل اذى اليد

بعدين تعال ... ليش افتري على القمني
بايق حلال ابوي ؟

==

مانتوفاني

Enter-Q8 يقول...

العزيز مانتوفاني
مشكلة الـ 11 اسم انهم عاشوا الدور و كاني اشوفهم في موقع خالد الهلال عندما قال في انتخابات 2008 اننا حركنا الشارع الكويتي و حزتها انت عارف النتيجة فريج واحد ما حرك ، فلا تعطيهم اهمية كبيرة و ردد معاي و اهم يردوون كلامهم مقولة البدوي
على شحم

mantovani يقول...

عزيزي انتر كويت

حياك الله اخوي و عاش من شافك

انا بصراحة ما ادري اذا الكويتيين اللي ناصروا سيد القمني زادو او لما الحين ...

لكن الاسف الشديد اهو انك لما تشوف ان اللي طارحين نفسهم كمثقفين , و اللي يعتبرهم المجتمع كبذرة خير للمجتمع
يوقفون مع (سيد القمني) بحجة دعم حرية الراي ...

شوف الناس شلون تتباكى على هذا المثير للجدل , و شوف بعد المثقفين الكويتيين و العرب شلون يعتقدون انه راح ينور دربنا المظلم و يصحح المسار !!
و يرد حقوق الناس اللي ضاعت !!

حرية الراي لها قواعد و لها ادبيات
و لها مظلة لا تستوعب من يستخف بالاخرين
و معتقداتهم .

====

على حسن نية يا رب

مانتوفاني

اقصوصه يقول...

هالسالفه يديده

اول مره اسمع عنها!

يعني وصلت فيهم المواصيل لهني؟

جد هزلت:(

ما اقول الا

عليه العوض ومنه العوض

دام هالمثقفين جيه

يعني على الدنيا العفا!

غير معرف يقول...

بقلم : د‏.‏ سيد القمني
مع ضيق المساحة المتاحة لي هنا لتوضيح موقفي من الحملة التي شنت علي بعد حصولي علي جائزة الدولة التقديرية‏,‏ لن أتمكن من الرد علي كل الاتهامات وسأرد بقدر الممكن والمتاح‏,‏ خاصة مع توافق جهات عدة مثل الجمعية الخدمية المسماة جبهة علماء الازهر والجماعة السلفية والجماعة الاسلامية وكتلة الاخوان النيابية واخرين‏.‏

ومن حق المواطن اذا ما اجتمع هؤلاء ان يتساءل‏:‏ كيف اجتمع هؤلاء جميعا علي قلب رجل واحد ان لم يكن معهم الحق كله؟ لكني رغم هذا أنبه بداية الي ان نبينا محمد صلي الله عليه وسلم كان فردا في مواجهة الجزيرة والعالم كله‏,‏ وكانوا هم الخطأ كله وكان هو الصواب كله مع الفارق البائن بين شخصي الضعيف بكل ما للبشر من اخطاء وبين سيد الخلق‏,‏ فانه مثال أضربه فقط لبيان ان الاجماع احيانا ما يكون هو الباطل عينه؟

فقد اعتمدت هذه الجهات جميعا علي بيان الجبهة وعلي كتاب واحد من كتبي لم يكن هو محل حصولي علي جائزة الدولة التقديرية التي تمنح علي مجموع الاعمال وهي وفيرة والحمد لله‏,‏ ودون اي مراجعة للتأكد من صدق ما جاء فيه من عدمه‏,‏ وفي اللقاءات التليفزيونية التي شاركت فيها وشارك فيها ممثل الجبهة الدكتور محمد عيسي البري وممثل الاخوان الدكتور حمدي حسن‏,‏ انكرت تماما وبالمرة ان يكون قد ورد باي من كتبي او مقالاتي تلك النصوص الموضوعة داخل علامات تنصيص مسبوقة بكلمة‏(‏ قال‏)‏ في بيان الجبهة لتأكيد انها نص كلامي‏.‏

وطالبت الدكتور البري ان يتكرم ببيان موضع هذه النصوص في اي من كتبي‏,‏ او أن يأتي بنصوص اخري تشير الي ذلك الكفران فكان رده‏:‏ انا لا أقرأ هذه الزبالة؟‏!‏ فكيف به لم يقرأ ما كتبت ويصدر مثل هذا الحكم الظالم والقاسي هو وجبهته؟

غير معرف يقول...

تكملة
بقلم سيد القمني:

هو نفس الموقف الذي حدث مع الدكتور حمدي حسن الناطق بلسان ما يوصف بـ كتلة الاخوان النيابية الذي طالبته ببيان هذه النصوص في كتبي فكان رده هو انا فاضي اقرأ الكلام الفارغ ده فطلبت منه الحضور هو وأعضاء الجبهة في مواجهة علنية‏,‏ واتفقنا علي يوم السبت التالي لهذه المواجهة فكانت النتيجة انه لم يحضر احد غيري‏.‏ استمرت الحملة بلا هوادة وربما كان اخطرها هو فتوي فضيلة المفتي الدكتور علي جمعة‏,‏ والتي جاءت ردا علي السؤال الذي قدمه جمال سلطان صاحب موقع‏(‏ المصريون‏)‏ المتضمن‏:‏ ما حكم الشرع في منح جائزة مالية ووسام رفيع لشخص تهجم في كتبه المنشورة الشائعة علي نبي الاسلام ووصف دين الاسلام بانه دين مزور‏,‏ وكان طبيعيا ان يكون رد الفتوي كالتالي‏:‏ هذه النصوص كفرية تخرج قائلها من ملة الاسلام اذا كان مسلما

قام جمال سلطان بنشر الفتوي علي موقعه‏(‏ المصريون‏)‏ واضعا صورتي بجوار صورة فضيلة المفتي ليجعل الفتوي خاصة بي‏!!‏ فأي شرف هنا وأي مبدأ وأي ايمان هذا؟ ومرة اخري انكر تماما وبالمرة وبالقطع ورود النصوص المنسوبة الي في اي من كتبي المتداولة والمتاحة للجميع‏,‏ وكان علي السادة اعضاء الجماعة السلفية ان يقوموا بتصوير هذه النصوص من كتبي ونشرها علي الملأ‏,‏ لكنهم لم يفعلوا ولن يفعلوا‏,‏ لانها كلها كلام لا اعرفه ولايمت لكتاباتي بصلة‏.‏ وليس لي مشكلة مع اي دين من الاديان ناهيك عن اسلامي الذي أفاخر به‏,‏ وأباهي بفهمي له بما يوافق زماننا وظروفه‏,‏ وبما يطيح بمصالح السلطة الدينية والكهنوتية‏,‏ حيث لايوجد ولم يوجد في الاسلام لامشيخة ولا اكليروس‏,‏ فقاموا يعلنون ان كتاباتي تهدم الاسلام‏,‏ وهو قول غليظ نكير يشير الي مدي تقديرهم لديننا الحقيقي‏,‏ الذي ستهدمه سطور هنا او هناك‏,‏ والي مدي استغلالهم هذا الدين واشهاره تكفيرا وهم يعلمون حقيقة الامر‏,‏ وينتهزون غفلة المسلمين عن المتابعة ليستثمروهم في معركة هي الباطل ذاته‏.‏

انهم يستميتون اليوم في هذه المعركة بحسبانها معركة وجود‏,‏ بناء علي تفسيرهم ان منحي الجائزة يعني انحياز الدولة جميعا للفكر الليبرالي والحريات الديمقراطية‏,‏ وهو ما يعني انحسار نفوذهم وانكماش موجتهم العاتية‏,‏ لكنهم دخلوا المعركة بأسلحة فاسدة ورخيصة لاتشير الي عمق في التدين ولاشرف في قول الحق‏,‏ وان كانت من وجهة نظري في النهاية رغم حشدهم وتجمعهم معركة غير متكافئة لانني فيها الطرف الاقوي لوقوفي علي ارض صلبة وقيم ومبادئ محترمة‏,‏ ولاني اعلم ان الدين هو محل ايمان او عدم ايمان وليس محل بحث‏,‏ هو ان تصدق او لاتصدق‏,‏ وبينما قاموا هم يبحثون الغيب وذات الله وصفاته والعرش والملائكة والجنة والنار والصراط وعذاب القبر وبول الرسول وبول الناقة وزواج الرضيعة ورضاع الكبير‏,‏ واختلفوا حولها فرقا اضطهدت بعضها بعضا‏,‏ فاني في دراساتي نأيت عن هذا كله‏,‏ وسلمت ايماني الغيبي لعلام الغيوب‏,‏ وخضت في البحث في المساحة التي يمكن ان تخضع للبحث والمناقشة وهي مساحة الواقع الارضي وليس السماوي‏.‏

كما انني ايضا لست صحافيا ولا اعلاميا وما خضت في الصحافة والاعلام الا مكرها بعد ان تحولت قضيتي لقضية رأي عام‏,‏ ويبقي لي موضوع استكمل فيه دفاعاتي باي صحيفة متاحة‏,‏ وسأحتسب اخر ما سأخوض فيه حول هذه المعركة غير النظيفة‏,‏ لاعود لابحاثي ودراساتي وعملي لاترك الامر للقضاء المصري ليفصل فيه‏.‏ المهم انه بعد هربهم من المواجهات العلنية‏,‏ وبعد اقرارهم بعدم القراءة قاموا يطعنون في الاجراءات التي تم بموجبها منحي جائزة الدولة فنسبوا الي الاستاذة سلوي بكر المفوض العام لاتيليه القاهرة ان الاتيليه ينكر ترشيحي لهذه الجائزة بالمرة‏.‏ والمدهش ان الاتيليه والاستاذة سلوي بكر قد اقاموا حفل تكريم بمناسبة حصولي علي الجائزة حضره حشد كريم من مثقفي مصر بعد نشر التصريح المنسوب لها‏..‏ سادتي‏..‏ مع هذا الذي يحدث علينا ان نفزع علي عقل مصر وشعبها الذي يسمع مجرد السمع فيتحول الناس الي وحوش ضواري‏,‏ دون ان يستمعوا لنصح ربهم ان يتبينوا ويتثبتوا قبل اصدار الاحكام‏,‏ ويقيموا من انفسهم حراسا للاسلام باسلحة رديئة تشينه ولاتنصره والاسلام متكامل بذاته وليس بحاجة اليهم ولا الي اسلحتهم الفاسدة‏.‏

*نقلاً عن الأهرام

mantovani يقول...

اقصوصة

وصلت السالفة لي اكثر من جذي

المشكلة بمثقفينا ان بعضهم مسكين
يبي يدافع عن حرية الراي و بس

و البعض الثاني تلاقينه يبي يكون ضد الاسلام ضمنا و صراحتا

الله يهديهم ...

مانتوفاني

White Wings يقول...

ممكن اذا سمحت ترسل لي ايميلك أو تراسلني على
toto@muzaffar.com
لدي بعض المعلومات التي أود أن أرسلها لك
مشكور

AuThoress يقول...

Mantovi :

شكرا لإطرائك الكبير لشخصي البسيط..

الامر لا يؤخذ بهذه الطريقة، الامر هو بأن من يدعم "القمني" او "غيره" كإنسان "يحق" له " التصريح والحديث والكتابة و التفكّر .." بآرائه ـ بصرف النظر ما هي ـ دون الحجـــر عليه من قبل أياً كان.

هذا هو المبدأ الاساس
أما : ماذا قدّم للبشرية؟ كثيرون لا يقدّمون أي شيء للبشرية ، نهائيا بل يساهمون كثيرا في إتلاف أرواحنا ، ولايشنّ أي أحد حملة ضدّهم.. القضية ليست فيم قدّم " هو " او غيره .. القضية انه انســــــان و حر في إبداء آرائه.. بالمناسبة، عدد كبير ممن دعموه وآزروه ، ليسوا بالضرورة متفقين مع آرائه بشأن "الدين والله والرسول..الخ" .. دعمهم جاء إنسانيا.. كما يحق للمتدين الكلام بصوت عال.. يحق للــ الآخر الكلام بنفس مستوى الصوت .

هذا هو الامر كله

شكرا دائما لطرحك العقلاني :)

غير معرف يقول...

خوش بوست.

لا ورابطة الادباء الكويتيه على سن ورمح مصدره بيان تضامن :
http://www.alqabas.com.kw/Article.aspx?id=522504

mantovani يقول...

وايت وينجز

تم قبول النداء

مانتوفاني

mantovani يقول...

اوثريس

و الشكر موصول لرقي طرحك

لكني في هذا البوست ما كنت ضد الحريات ولم اكن ضدها في يوم من الايام

لكني ضد المشككين و المتعدين على الغير و ضد الكذابين و الانتقائيين

و في شي يمكن ما وضحته بالصورة المطلوبة , انا ضد التكفيريين
و ضد المجرمين الذين يسهلون هدر دم الناس في اي مناسبة



شكرا لحضورك في مدونتي

الى ان نلتقي .. كوني سعيدة

مانتوفاني

mantovani يقول...

السيد الغير معرف
عرفنا عن نفسك يبا ما يصير جذي

لجنة الحريات في رابطة الادباء
ما تعرف العقول النيرة من العقول
(المنيّرة)

انا اتسائل الجماعه شنو علاقتهم بالأدب ؟؟

و أي أدب فيهم بالضبط ؟؟

مانتوفاني

غير معرف يقول...

يعني ما رديت على مقال د. القمني ولا رديت على السؤال

اعطنا الدليل يا اخي بالحرف

اعطنا اقتباس

حجة

منطق


اعطنا الدليل على كلامك لا نريد انشاء وغموض

لما كل هذا الظلم والقسوة؟

mantovani يقول...

الغير معرف الاخير

عزيزي اي ظلم و اي قسوة ؟؟

هل انا زوج ام سيد القمني لأقوم بظلمه
و القسوة عليه لمجرد القسوة و عقد اخرى ؟؟؟

يا غير معرف

لست من دعاة قتل سيد القمني
و لست ممن يكفرون الناس

لكني و في الاونه الاخيرة وصلتني نداءات
استغاثة و مناصرة من العديد من الجهات
ايميلات و مكالمات و مقالات على الانترنت

و بحثت عن سيد القمني و كتبه و لقيت ان
القمني يقص و يلزق بالتاريخ على كيفه
بصورة ملفقة و متناقضه

اخذ عندك :

في صفحة 35 في كتاب النبي ابراهيم و التاريخ المجهول , يستنكر سيد القمني
ظهور بعض العلامات التمهيدية التي سبقت رسالة سيدنا ابراهيم

و في المقابلات يفسر تخطيط عبدالمطلب لتأسيس دوله عربية بأنه تمهيد لنبوة محمد

هذا مو تناقض عبيط يا سيادة الغير معرف ؟؟

===

ممكن اعرف انت من اي فئة ؟

فئة المدافعين عن فكر القمني

و الا فئة المدافعين عن حرية الرأي ؟؟

مانتوفاني

mantovani يقول...

اخوي الغير معرف

وصلت الفكرة ؟


مانتوفاني

Dakhtar Blue يقول...

حوسة السالفة!

أشوة إني ما دخلت بهالموال

mantovani يقول...

دختر بلو

ادخل بهالموضوع

حرية الراي هي سيدة الموقف


مانتوفاني

Dakhtar Blue يقول...

العزيز مانتوفاني

أمانة أنا لم أقرأ أي من كتب مستر القمني
ورغم ايماني بحرية الكلمة، الا إنني لم اكن اريد دعم شخص (أيا كان) فقط من باب حرية التعبير دون أن أعرف بالظبط ما يدعوا إليه...

فحرية التعبير المطلقة هي نفسها التي أنجبت لنا جيرت ويلدرز والهبلة بنت الأهبل، ايان حرسي علي، الذين يهاجمون الإسلام دون حاجة أو سبب، بالطالعة والنازلة

هل انا ملحد؟ بشكل او بآخر نعم! لكن هل أؤمن بما يدعوا اليه (الدكتور) القمني؟ لا
هل أدعو المسلمين للشك في دينهم... لا
هل أسعى إلى المواجهة والطعن بشخصيات إسلامية لها إحترامها في الغرب قبل الشرق... لا

فلي ديني ولكم دينكم

وأخيرا... كما قال الشاعر فهد العسكر


ياصاحبي قد كان ماشاءَ الهوى
فإلى الكنيسةِ سر بنا لا المسجدِ
إن قيل جُنّ فانَّ عُذري واضحٌأ
و قيل تاه ففي يديها مِقوَدي
أو قيل ضلّ .. فلست قبل زيارتي
وتدلّهي .. بالزاهدِ المُتعبّدِ
يامعشر المُتعصّبين رويدكم
أمن الرّغام قلوبُكم والجلمدِ
بالله هل تُطوى السماءُ إذا هفا ؟
وصبا لمشركةِ فؤادُ موحِّدِ ؟
فاليوم قادت من تُحبُّ لدينها
وغداً يعودُ بها لدينِ مُحمّد

ولي عودة!

فريج سعود يقول...

ينصر دينك يا سيد


مانتوفاني

Arfana يقول...

mantovani

بغض النظر عن أحقيته في الجائزة وتقديري وتقديرك لمستوى بحثه العلمي... السؤال هو: هل يستحق أيا كان أن يحلل دمه لمجرد اختلافنا معه؟

لنقل أنك لا تحترم وجهة نظره.. وهذا من حقك ومن حق أي إنسان يستخدم هبة الرب...أي عقله. لكن أن يحلل دمه ويهدد هو وعائلته فهذا غــــــــــلط وعيــــب وغـــــير مقبول

mantovani يقول...

دختر بلو

تعجبني و بشدة

و لك العودة في أي وقت

مانتوفاني

mantovani يقول...

فريج سعود

حياك الله يا العزيز

مانتوفاني

mantovani يقول...

أرفانة

غير مقبول و مرفوضة هي الدعوة لتحليل
دم القمني و قتله , كذلك لا يجوز ترويع اهل الرجل و ابناءه

مانتوفاني

غير معرف يقول...

الإسلام فيه حرية افكار لاحرية اخلاق:

عندما ينتقد سيد القمني تصرفات بشر او بعض افكار من اخراج البشر فنحن معه حتى لو اختلفنا معه.

الشيخ محمد الغزالي رحمه الله قال:

الفكر الإسلامي قابل للخطا والنقد لكن الإسلام من الخطأ معصوم.

فعندما ينتقد افكار اسلامية يراها خطأ

فنقبل النقاش معه على ذلك لكن التشكيك بالدين والمُسلمات فهذا امر آخر.

المشكلة اخي العزيز ان الحرية عندنا يجب ان تعرف معرفة تامة فانت لك الحق

ان تنتقدني في افكاري وتصرفاتي لكن لاحرية عندما تفتري علي فما بالك بالدين؟!

شكرا لك مانتوفاني موضوع جميل.

اراهم ضخموا الموضوع كثيرا كون سيد القمني ذاهب لكي يكون في طي النسيان
لكن هذا التصرف اعاده للواجهة من جديد.

اخي الكريم المعدن الأصيل يبقى اما المقلد او مدعي الأصل فيذهب.

انظر الفرق بينه وبين من مات قبل خمس واربعين سنة عباس محمود العقاد لازال خالدا في فكر اهل الثقافة الحقيقية مهما كان فكرهم ودينهم.

وكذلك جبران المتوفى من ست ثمان وسبعين سنة مازال يذكر اسمه الى اليوم وذلك المعدن الأصيل.

شكر الله لك

صقر قريش

غير معرف يقول...

I agree in regards to this man's writings, which I don't think are well put nor intelligent

However, attacking and/or intimidating people into shutting up does not mean that their convictions will be wiped out. On the contrary, they will be further outraged and lash out at everybody

Every person deserves the right to think and live however way they find suitable. These ways may not suit you and me but prohibition is never the answer

حرف يقول...

تحية طيبة

أود منك التحقق بمعلومة ذكرتها في بوستك

وهي أن سيد القمني من المتباكين على صدام حسين التكريتي

عندما تقول :

اختصر كلامي بأن (قمنينا) اعلاه من المتباكين على صدام حسين التكريتي

أود منك الحصول على دليلك على ذلك ، ولك مني جزيل الشكر

مع التحية

Blog 3amty يقول...

قوم نفّض المدونة ورش ماي على البوستات الناشفة خل تخضر مثل الأول